كتبت في السبت، 18 يونيو، 2011 بواسطة سحـآبـة حُـب



يآبخت وردٍ يضم راحة إيديك


ليتني تلك الوردة الجورية
التي تحتضنهآ راحتيك ,,!

أشعرُ بسعادتهآ وراحتهـآ
وهي مُختبئة في مصدر الحنان والدفئ
فلولا راحتهآ وإحساسهآ بالسعادة
لمآ تفتحت بكُل عذوبة وجمآل ,,
ولمآ بآنت عليهآ كُل مصادر الروعة والخيآل

0 التعليقات:

إرسال تعليق