كتبت في السبت، 18 يونيو، 2011 بواسطة سحـآبـة حُـب





أتعبتني ياقلبُ في دُنيآ هوآك
تيهاً ولآأدري متى تلقى مُنآك


مالي إذا حآولتُ أن أدنو لربي
أبعدتني عنه كأني من عِداك


تشتآقُ روحي للسمآ شوق المسآكينِ
أحتآج أن أسمو كمآ أحتآجُ للعينِ



لكن قلبي كُلمـآ أهفوو يُمنيني



يآمن دنى مني إلى حدِ الشرآيينِ
بل كآن في ألطآفهِ أدنى ليُدنيني



ربـآه في دُنيآ الهوى لآلآتخليني



من أين لي يآسيدي تصفو حيآتي
يوماً وقلبي غآرقٌ في السيئآت


خُذني أغثني دُلني ربي عليك
كم سوّفت روحي بلوغ الأمنيآتِ


تُغرقني دنيآ بهآ والشوقُ يطفو بي
يآنفسُ للرحمنِ من صحرائكِ قودي



مآلي بذلت العُمر في عُصيآنِ محبوبي



إني أنا الحيرانِ في بُعدي عن الله
العُمرُ يمضي من يدي لكنني لآهـي



يآرحمة الله على مسكينكِ توبي



لآكآن لي هنى ,, لآكآن لي هنى
وأنت عن نوآظري بعيييد


مالي أنا عن سيدي غنى
مالي أنا عن سيدي غنى


يآوآهب السنآ ,, يآوآهب السنآ
غيرك ياربآه لآأريد
غيرك يآرباه لآأريد


فأنت أنت غآية المُنى
فأنت أنت غاية المُنى



لشآعرُهآ

0 التعليقات:

إرسال تعليق